Archive for the ‘مَعَــ ” هُمّ !’ Category

_

منذ الثالثه ليلاً ، يعتريني أرق !

مره أخرى !

لقد أيقنت علتي ! ، فمن حديثي بالأمس .. أعتقد هذا ما جعل مني أن أهرب للنوم باكراً

فـ من الساعه الثانيه عشر و نصف و انا في فراشي أستعطف النوم لـ يشغل الساعات و تمر بسلام !

لكن [ يا فرحه ما تمت ] تدق الثالثه تماماً و عيناي تُفتح بعد حلم [ مزعج ] …!

ابتسمت لنفسي ، و قلت [ هذا من يؤجل ذكر الأذكار لبعد أغلاق نور الغرفه !] فقد غرقت بأفكاري و غطيت في نومتي المبتوره !

ليس بـ هم لي هذا الأرق !

فهو يأتي و يذهب منذ ثلاثة أشهر و نصف تقريباً !

بالبدايه تضايقت ، و للحلول فتشت و بحثت !

_

همي الآن هوّ .. أنا ! و أنا فقط !

ليتني أستطيع أن أشكو الحال بلا قيد !
و ليت ( و اقولها بجديه و تشوق !!) أذوق صفعة تليق بتلك الأفكار التى تشوب صفوَ عقلي و تثير أعصابه !

بحق ليتنا نستطيع أن نختار في ما نملك ليسير روحنآ !

الذي اقصده ، أما عقل يفكر | أو قلب يهوى !

أما هما مجتمعان ، فـ ألف لا !

* حبل افكاري مهترء بالي !

و الآن انقطع !

لأن الفكره من أساس ركيكه بداخلي

كتبت هذا للتشاغل عن التفكير في جمال هذا الصباح ” الذي حملني لصباح قضيته منذ مده ………

* صباح ……./ حنان وفقط يارب (U)~

Advertisements

فهد عامر الأحمدي

http://www.alriyadh.com/2009/08/18/article453007.html

فعلها .. و طرحها ذلك الكاتب الكبير بعيون متابعيه !!

ما ذكره الأستاذ الأحمدي هنا مهول !

و تفاوتت تعليقات القرآء لكن أتفق الغالب على أن حقاً [الخافي أعظم] كمآ ختم الأستاذ حديثه !

_

أصحاب الردآء الأبيض … بالنسبه لي هم بحق ” محيرون ” لـ درجة لآ توصف

لآ أبالغ … لكن بحق فـ وصفهم بالملآك قد يكون رفيع .. أو في حالآت قد يكون وضيع !!

فاصله ، ‘ فلآن طيبيب ..! / يرد بأعجاب : جد !! .. مآ شاء الله عليه ! ‘،

و رغم كل شيء فصاحب الرداء الأبيض لم و ربمآ لن يتلطخ بــ أخطآء غيره !

و هنآ وفقه … هل أنت مع أن الأطبـآء بـات كثير منهم …[ شيطان برداء أبيض] أم [ملاك برداء أبيض] ..؟

أمآ عني أنا ……

فأني أجدني بين هذه و هذه ……!
فـ طب يعرفه الجميع بات مغيب عند [ممرضه ، طيبيب مناوب ، طيبيبه مناوبه، مسؤول أداري ] !
و بين كفآح أكفآء و سموهم بشرف أخلاصهم علاوة على مهنتهم !

بين هذا و ذآ أخاف أعطي فرصة للسيء أن يأمن عقابه !
و أخاف أن ألطخ شرف أخلاص تحلى به و ضميره في هواه له مهابه !

و نبقى تآئهين بين أنجازات و مشاركات عالميه لـ أطبائنآ … و بين أخطاء لآ يطيقها المجنون قبل العاقل لهولها!

_

حيرني .. فبعثرت شيء من حروفي هنآ .. رغم التواضع و البساطه التى انتمي لها ..
فـ أعذروني .. (F)